يوم الأربعاء 10:43 صباحًا 25 نوفمبر، 2020

بنات افغانيات

آخر تحديث ب14 نوفمبر 2020 السبت 8:16 مساء بواسطة ايمان راشد

لينا ابيرافي خبيرة بدراسة العنف ضد المرأة  عملت بافغانستان من 2002 الى 2006 و خلصت الى ان برنامج المساعدة
الأفغانية تجاهل مشكلة رئيسية و هي ربما يؤدي الاعتماد على النساء كأهداف دون تقديم حلول لمشاكل الرجال الى تعقيد
المتطلبات السياسية المستهدفة. تمكين المرأة من التمتع بحقوقها. بالواقع الدافع الاساسي لاستمرار العنف ضد المرأة يأتي
من استياء الرجال و الكثير من النساء من اجندة التغيير المتسارع  و التي يعتقدون انها اتجاه يفرضه العالم الخارجي.
وأشار الباحثان الى ان هنالك فجوة كبار بين فهم الغربيين لتجربة المرأة الأفغانية و نظرة المرأة الأفغانية الى نفسها. ان الطريقة
التي تصور فيها النساء الأفغانيات انفسهن و عظمتهن لا تتناسب مع الاستياء الذي عبر عنه عمال الإغاثة الغربيون. هذي المرأة
الأفغانية ترى نفسها امرأة شجاعة ذات قدرة و قوة  و هذا لأن الإسلام مهم جدا جدا بالنسبة لهم و الشرف كذلك مهم جدا جدا لهم. بالطبع
تسعى النساء الأفغانيات الى مزيد من الحرية  لكنهن يسعين الى تقديم مساهمات اكثر فاعليه لتحقيق حريتهن و التحكم في
وتيرة و سرعة حل النزاع.

فتيات افغانيات

حرية المرأة الأفغانية
معاناة المرأة الأفغانية

8 views