5:02 صباحًا الأحد 18 نوفمبر، 2018

قصيدة مدح في الخوى , اروع ما تغنى به الشعراء عن الخوى

الخولى الكفو الا وهو الصديق الوفى

الحنون اذا طلبته لم يتخلى عنك ابدا فلا

يكون كالاخ حقا اذا اثبت انه وفى مخلص

محب لمصلحتك فقد تغنى الشعراء عن

الخوى لانه يستاهل ذكره بكل خير فهو

نادرا جدا في هذا الزمان ان تجد صديقا

يحبك ويكون وفى اليك كوفاء الاخ بدون

اى مصالح تتخلل علاقه الصداقه مجرد

الحب في الله فقط لا يريد منك شيئا

او لا يحبك لاجل مصلحه ما فاذا اكرمك

الله بصديق كهذا حافظ عليه ولا تخسره ابدا

قصيده مدح في الخوى ،



اروع ما تغنى به الشعراء عن الخوى

قصائد مدح في الخوى

صوره قصيدة مدح في الخوى , اروع ما تغنى به الشعراء عن الخوى

صوره قصيدة مدح في الخوى , اروع ما تغنى به الشعراء عن الخوى

41 views

قصيدة مدح في الخوى , اروع ما تغنى به الشعراء عن الخوى